قصيدة مناسبة لمحافل حلق التحفيظ

قصيدة جميلة للشاعر محمد المقرن..

يتكلم فيها بلسان حال طلاب حلقات التحفيظ

تصلح القصيدة للإلقاء في الحفل الختامي..

يقول فيها:

هنا نورٌ لقائله تعالى              تعال له أيا أبتي تعـــالا

هنا أسرجتُ ياأبتي الأمـاني        خيولاً تسبق الريح الشـمالا

هنا حَطَّمتُ أســوار الليالي          بنورٍ يملأ الدنيا جـــلالا

هنا أُلبِستُ تيجاناً تُباهــي          ملوك ممالك الدنيا جمــالاً

القصيدة كاملة للتحميل

من هنا..

http://safhty.com/upload/images/downloadmanager.png

المصدر: موقع حلقات مسجد الحزم

تعليق واحد على “قصيدة مناسبة لمحافل حلق التحفيظ”

  1. قرأنا(الكهـف) فازددنا يقيناً بأن لغربة الدين الجــلالا
    وبـ(الرحمـن) قمنا فاشتغلنا بنار الشوق للحور اشتعـالا
    وفي(الأنفال) رتَّلْنا “أعِـدُّوا” وعِزٌّ في ذرى بــدرٍ تعالى
    أبي ماأجمل القرآنَ شُغــلاً وما أحلى بختمته ابتهــالاً

    سلمت ما خطت يمناك استاذ محمد
    انت فعلا مبدع

أضف رداً